الأيدي الرحيمة تزور التوجيه السياسي والمعنوي

IMG_3831

الايدي الرحيمة – غزة

زار وفد من جمعية الأيدي الرحيمة الخيرية لرعاية الجرحى، هيئة التوجيه السياسي والمعنوي بوزارة الداخلية بمقرها بمدينة غزة في إطار سعي الجمعية للتعاون المشترك وبحث دعم قضية الجرحى.

وضم وفد الجمعية كل من فادي الدردساوي ومحمد قاسم من قسم المشاريع وإبراهيم محمود من العلاقات العامة وكان في استقبالهم الأستاذ محمد رجب مدير هيئة التوجيه السياسي والمعنوي في محافظة غزة، والرائد / هاني الكحلوت والنقيب/ أسامة المقيد،

ورحب رجب بالوفد الزائر وأبدى اهتمامه الشديد بملف الجرحى لما قدموه من خدمة لهذا الوطن والدين.

وبدورة شكر وفد جمعية الأيدي الرحيمة المستقبلين لهم وناقش الطرفان بعد تعريف بالجمعية والهيئة سبل دعم قضية الجرحى الفلسطينيين وتطوير قدرات الجرحى بالإضافة إلى الاتفاق على تنظيم برامج نوعية ومختلفة تخدم هذه الفئة بشكل خاص ومميز.

وطالب الوفد من جمعية الأيدي الرحيمة بمجموعة من الأنشطة المشتركة بين الجمعية والهيئة تستهدف الجرحى، وتدعم قضيتهم في أوساط المجمتع الفلسطيني.

من جانبه أبدى رجب استعداده في محافظة -غزة بمساندتهم بما يمكن في ملف التعبئة سواء على مستوى الدورات أو ورش العمل أو المحاضرات أو فتح مجال لهم خلال ملف الداخلية أو خلال العمل الطلابي.

وطالب رجب بضرورة بث ونشر هذه القضية بين أوساط الشعب وأهمية العمل على تنمية قدرات الجرحى وإشراكهم في المجتمع شاكرا الجمعية على اهتمامها بهذه الفئة، حيث تم الاتفاق على عقد مجموعة من الأنشطة المميزة للجرحى وإشراكهم في الدورات المختلفة.

وفي ختام الزيارة عبر الوفد الزائر عن تقديره وامتنانه باستقبال الهيئة وعلى وخدماتها واستعدادها لمساندة قضية الجرحى والتي تعتبر الضلع الثالث في المجتمع ورغم ذلك لا تتلقي الدعم الكافي.

شاهد المزيد من الأخبار والأنشطة